القائمة الرئيسية

الصفحات

التسنين عند الأطفال
الأسنان عند الأطفال، خطوة بخطوة..
⁕ تبدأ أول أسنان الطفل في الظهور عادة بين الشهر الخامس والحادي عشر.
 لا داعي للقلق إذا ما تأخر ظهور الأسنان عن الشهر السابع.
⁕ إن زيادة اللعاب عند معظم الأطفال في الشهر الثالث لا علاقة له بالتسنين كما تعتقد بعض الأمهات.
 الظاهرة الأكيدة التي تنبئ باقتراب ظهور الأسنان هي اتساع في منطقة اللثة السفلى عند النظر إليها من أعلى.
 قد تمر مرحلة التسنين بسهولة دون أن تشعر بها الأم أو تلاحظ أية أعراض وقد تسبب بعض الاضطرابات لدى بعض الأطفال ناتجة عن احتقان اللثة.
⁕ قد تظهر بعض الأعراض على الطفل في فترة التسنين هي البكاء وعدم النوم أو القلق أثناء النوم ورفض الطعام وقد تظهر بقع حمراء حول الفم والوجنتين أو في منطقة المقعدة.
 قد ترتفع درجة حرارة الطفل ولا تتعدى الــ 38 درجة مئوية.
 لا يستطع ظهور الأسنان التشنجات العصبية أو الإسهال أو النزلة الشعبية فيما عدا أعراض برد خفيفة (رشح من الأنف ودمع من العين).
 تظهر أسنان الفك السفلى أولاً ثم بعد ذلك أسنان الفك العلوي. 
 بعد العام الأول تظهر ثلاث مجموعات من الأسنان اللبنية :
  • الضروس الصغيرة من 12 شهراً إلى 15 شهراً، 
  • الأنياب من 16 شهراً إلى 20 شهراً 
  • ثم الضروس اللبنية الكبيرة من عشرين شهراً إلى 24 شهراً وتصاحب الضروس عادة بعض المضايقات فيشكو الطفل من الآلام وقد يمتنع عن تناول غذائه وقد تتورم اللثة.
 تبديل الأسنان أو ظهور الأسنان الدائمة فتبدأ هذه المرحلة حوالي السنة السادسة بظهور ضرس كبير بعد آخر ضرس لبني في كل فك.
 تبدأ الأسنان اللبنية الأمامية «اللخلخة» ابتداءً من السنة الخامسة تقريباً لتحل محلها الأسنان الدائمة بعد ذلك.
 يلزم العناية الجيدة بالأسنان اللبنية والدائمة.
 يبدأ الاهتمام بالأسنان اللبنية من بداية الحمل حيث يلزم أن تهتم الأم بالتغذية الفنية الخاصة بتكوين الأسنان مثل الكالسيوم وفيتامين «د».
 للحفاظ على الأسنان اللبنية وتأمين سلامة الأسنان الدائمة يلزم اتباع الآتي: 
  •  المواظبة على إعطاء الطفل فيتامين «د» والتأكد من حصوله على عنصر الكالسيوم (اللبن ومنتجاته).
  •  الوقاية من تسوس الأسنان وذلك بتجنب اعطاء الحلوى بكثرة للأطفال والتأكد كذلك من توافر أملاح الفلور وهي موجودة بمياه الشرب وتحمي الأسنان من التسوس والتفتت وفي حالة انعدامها من المياه يلزم إعطائها للطفل في صورة نقط الفلور.
  •  تعويد الطفل على زيارة طبيب الأسنان بصفة دورية لمتابعة عملية التسنين.
  •  تعويد الطفل على عادة استعمال الفرشاة مرتين يوميا على الأقل وأن تكون الفرشاة رأسية وليست جانبية وغسل الأسنان بعد الأكل.
التسنين عند الأطفال ، خطوة بخطوة
 إن التغييرات في لون الأسنان أو إصفرارها ينتج من المضادات الحيوية سواء أخذتها الأم أثناء الحمل أو في فترة الرضاعة أو تناولها الطفل في صورة علاج.
 إن سواد الأسنان ينتج من تناول بعض مركبات الحديد ويختفي هذا اللون عند توقف إعطاء الحديد كما قد تظهر على صورة نقط سوداء وتفسر بأنها بقايا الغشاء الذي كان
يغلف السنة قبل بروزها من اللثة.
 إن البقع البيضاء في الأسنان تكون نتيجة اختلال في ترسب الكالسيوم خلال التكوين.
 إن ضمور الأسنان أي أنها سهلة التفتيت ويرجع هذا لنقص الكالسيوم وفيتامين «د». 
 أما العيوب الشكلية في وضع الأسنان يكون نتيجة عيوب في الفك وتحتاج إلى تقويم بعد العام الثالث عشر، كما قد تنتج من عادة مص الإبهام أو استخدام اللهابة.
 ليس هناك أية علاقة بين نوع الأسنان اللبنية وشكلها ومشاكلها وبين الأسنان الدائمة.
إقــرأ أيــضـاً : الأسنان اللبنية لذى طفلك وكيفية العناية بها؟؟