القائمة الرئيسية

الصفحات

مــاهــو مــرض بـومـزوي؟ أسبابه، أعراضه، عواقبه ومــاهــي الحلول العلاجية؟

الاعتلال الوظيفي للامعاء
النساء أكثر إصابة، من الرجال، بهذا المرض.. 

كيف يتم تعريف مرض بومزوي (اعتلال القولون)؟

يعرف مرض بومزوي بالاعتلال الوظيفي أو القولون العصبي التشنجي، وهو اضطراب في الجهاز الهضمي يتميز بشكل رئيسي بالألم المتكرر، المؤلم والمزمن في المعدة (يستمر لمدة 3 أشهر على الأقل). وهو حالة منفصلة من مرض التهاب الأمعاء، وليس له علاقة بأمراض الأمعاء الأخرى. ويتميز بمجموعة من الأعراض المعوية التي تحدث عادة معا. تؤثر هذه الحالة بشكل أكبر على النساء مقارنة بالرجال . وتختلف الأعراض من حيث الخطورة و المدة من شخص لآخر، ويعتبر القولون من الأعضاء المهمه في جسم الانسان والمسؤول عن امتصاص الماء والاملاح، وهو المكان الذي تنمو به البكتيريا الآمنه في جسم الانسان وهو المسؤول بشكل أساسي عن دفع البراز ليقوم الجسم بالتخلص منه.
مرض بومزوي (المعروف أيضا باسم متلازمة القولون العصبي) شائع للغاية، وأسبابه ليست معروفة بعد. وتشير التقديرات إلى أن حوالي 15 ٪ من البالغين في عموم السكان يشكون من الأعراض النمطية لاعتلال الوظيفي. حوالي ثلثهم يستشيرون الطبيب لهذا السبب.

ما هي أسباب وأعراض الاعتلال الوظيفي (بومزوي)؟

ليست معروفة أسباب التشبع الوظيفي على وجه الدقة. وقد تم طرح عدة فرضيات لشرح الأعراض، والتي تتميز بــ:
  • آلام في المعدة من نوع تشنجات (90 ٪ من الحالات)
  • الإسهال، الإمساك أو التناوب بين الاثنين
  • الانتفاخات
  • احيانا اضطرابات هضمية (غثيان، صداع، الخ.. بعد الوجبات).
ويعتقد الباحثون أن هذه المضايقات ناتجة عن تغيير "الحركة" في القولون والأمعاء، أي الحركات التلقائية للتقلص التي تؤديها عضلات الأمعاء لتعزيز بلعمة الطعام في أنبوب الجهاز الهضمي.
إذا كانت الحركة عالية جدا، أو على العكس من ذلك بطيئة جدا، يمكن أن تظهر اضطرابات العبور والألم.
ومن المرجح أيضا أن الأشخاص الذين يعانون من متلازمة الأمعاء المتهيجة لديهم حساسية مفرطة للأمعاء. ولذلك فهم يشعرون بالظواهر الطبيعية للهضم، بما في ذلك التمدد المتصل بالغازات أو الانقباضات الطبيعية مثل التشنجات المؤلمة.
أخيرا، يمكن أن النباتات المعوية تلعب دورا في ظهور هذه الأمراض. هذا هو أكثر درس واحد يدرك أن تكوينها، توازنها وعملها الجيد ضرورية لصحة الأمعاء الجيدة. كما يؤثر على الحركة الهضمية.
تحدث متلازمة القولون العصبي في جميع الأعمار، بما في ذلك الأطفال الصغار، ولكن في أغلب الأحيان بين نهاية فترة المراهقة وسن 25 عامًا.
تتأثر النساء أكثر من الرجال، وقد تلعب الهرمونات دورًا أيضًا.
حتى لو كانت الأسباب النفسية ليست الوحيدة التي تشارك في هذا النوع من الأمراض، فإنها يمكن أن تؤدي إلى تفاقم الأعراض، أو حتى تحفزها.
لذا، فإن تخفيف حدة التوتر أمر مهم عندما تعاني من اعتلال وظيفي.

ما هي عواقب الاعتلال الوظيفي "بومــزوي"؟

إن اعتلال القولون الوظيفي (بومزوي) ليس مرضًا خطيرًا بحد ذاته، ولكنه يمكن أن يغير نوعية حياة الأشخاص المصابة به بشكل كبير. طبيعتها المزمنة، غير المتوقعة والمؤلمة يمكن أن تكون مرهقة من الناحية النفسية.
هذه الاضطرابات الوظيفية المعوية لــبومــزوي مزمنة (40٪ من الأشخاص الذين تم استجوابهم عانوا لأكثر من 10 سنوات) وستتطور مع مرور الوقت بطريقة متقلبة دون أن تزداد سوءًا أو تعقيدًا. وهي تربط بين آلام البطن المزمنة واضطرابات العبور (الإمساك والإسهال وتناوب الاثنين) والتي تزداد خلال بعض الأحيان.
هذه الاضطرابات الهضمية الوظيفية هي من الأعراض الشائعة جدًا للتأثير في الممارسة العامة ونعلم أن لها تأثيرًا معينًا (التغيب عن العمل، الفحص الطبي المكلف، العلاجات، إلخ..).
إذا لم يكن هذا المرض مهددًا للحياة، فإنه يغير بشكل كبير من جودة حياة المرضى الذين يعانون منه. فيما يتعلق بالإرهاق والرفاهية العاطفية، يبدو أن تأثير اعتلال القولون على نوعية الحياة أكثر سلبية من تأثير السكري المعالج بالأنسولين أو الفشل الكلوي على سبيل المثال.

إقرأ أيــضــاََ : النظام الغذائي لمرضى القلون العصبي | تجربتي مع علاج بومزوي

ما هي الحلول العلاجية لــبومــزوي؟

لسوء الحظ، لا يوجد علاج يمكن أن يعالج الاعتلال الوظيفي (بومزوي). بعض الأدوية يمكن أن تخفف الأعراض مؤقتًا، ولكنها لا تعالج الأسباب.
قد ينصحك الطبيب بإجراء بعض التغييرات في نمط الحياة. وعادة ما يتم اقتراح بعض العلاجات التي تخفف الأعراض، على سبيل المثال مضاد للتشنج، مضاد الإسهال التي يمكن التوصية بها في حالة الأزمات.
ومع ذلك، لا يمكن اتخاذ هذه العلاجات باستمرار على المدى الطويل. يجب أن نجد الطرق الطبيعية لتخفيف الأعراض، على سبيل المثال :
  • تحديد الأطعمة التي تسبب النوبات وتجنبها.. 
  • المحافظة على مزاج هادئ والابتعاد عن كل ما يسبب الضغط النفسي.. 
  • الإكثار من تناول بعض الخضروات والفواكه كالخس، البطيخ، الملوخية، العنب، الجرجير وخبز القمح.. 
  • ممارسة الرياضة بشكل منتظم وخاصة رياضة المشي.. 
  • تقليل تناول الأطعمة التي تهيج القولون كالبقوليات.. 
  • كما أنه يجب الابتعاد عن التدخين والاماكن الملوثه بالدخان.. 
  • كذلك من خلال تطبيق الحرارة الساخنة على المعدة في حالة التشنجات، الخ.. 
وهناك بعض الأعشاب الطبيعية تحد من آلام القولون وتعالجه بطريقة آمنة وفعالة.

تعليقات

8 تعليقات
إرسال تعليق
  1. سلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا كنعاني من مرض بومزوي فيدوني بشي دواء جزاكم الله خيرا اخواني واخواتي

    ردحذف
    الردود
    1. سلام عليك بشرب الكمون مع الماءااكل صباح والابتعاد على القهوة ومشروبات الغازية ومشتقات.الحليب وشرب كدلك البابونج.ومزاولة الرياضة والله اجيب الشفاء

      حذف
  2. انا اعاني من بومزوي على المعدة اخوتي نصحوني راني كنتعذب

    ردحذف
  3. اعاني من بومزوي في الجهة اليمنى أسرة بضبط والله الشافي الجميع

    ردحذف
  4. سلام وعليكم انا كنعاني من بومزوي او يلاه دايرة عملية قيصرية واش بومزوي كيجي بلوجع او شنو اكل لخاص لواحد ياكل او شكراا

    ردحذف
  5. سلام ارجوكم ساعدوني شهور وانا اتعذب واتالم بومزوي ألم وعدم الاكل اتقيا طول الوقت، اشعر قلبي ليس الفوق بل في معدتي نقصت كثيرا من الوزن الام حادة لدرجة وقع لي اكتآب، بعض المرات افكار سوداء تطرح في بالي لدرجة لم استحمل الأمي، ارجوكم اتوسل إليكم شفولي حل وشكرا

    ردحذف

إرسال تعليق